ملكة جمال الحمام


في سانليورفا، بجنوب شرق تركيا تزدهر هواية تربية الحمام التي يرجع تاريخها في المنطقة لمئات السنين، وتعبر الحدود إلى سوريا المجاورة.





UMIT BEKTAS / REUTERS
فهنا يُجرى مزاد على طيور مجموعة من الهواة والمربين، وهي هواية في المنطقة، ترجع لمئات السنين، وتعبر الحدود إلى سوريا المجاورة.




UMIT BEKTAS / REUTERS
وإسماعيل أوزبك أحد هؤلاء المربين، ولديه مئتي حمامة يحتفظ بها في عشش مجهزة بأجراس إنذار، ودائرة تلفزيونية مغلقة لضمان سلامتها. ومنح أوزبك هذا الحمام أسماء مسجوعة، مثل ساري أينالي، وكارا ألاكا، وكيري تيلي.




وتربط أجراس صغيرة وسلاسل من الخرز في أقدام الحمام، ويضع بعضها في ريشه قطع فضية.



UMIT BEKTAS / REUTERS
ورغم الاضطرابات في المنطقة بسبب الاشتباكات الأخيرة بين القوات الحكومية والمتمردين الأكراد، فإن هذه الطيور تحقق أسعارا عالية في المزاد.




وأضاف ديلداس:" لقد بعت الثلاجة وأساور زوجتي الذهبية لشراء حمام."





UMIT BEKTAS / REUTERS
وبلغت قيمة إحدى حمامات أوزبك نحو 320 جنيها استرلينيا.






UMIT BEKTAS / REUTERS
وقال ديلداس:" إنه شغف، وهواية لا يمكن الإقلاع عنها."





UMIT BEKTAS / REUTERS
في سانليورفا، بجنوب شرق تركيا، تحيط مجموعة من المقاعد بقفص ملئ بالحمام، وعلى الحائط لافتة لإعلان "المسابقة الوطنية لأجمل حمامة".







ومع نهاية المزاد، باع ديلداس ما قيمته 2750 جنيه استرليني من الحمام، وعمولته عشرة في المئة.

ملكة جمال الحمام Reviewed by بودي ماستر on 1/24/2017 09:05:00 ص Rating: 5

ليست هناك تعليقات: